المعارضة الإيرانية

إيران.. احتجاز 24 شخصًا بمحافظة خوزستان بسبب نشر أخبار السيول والفيضانات

السيول في إيران
السيول في إيران
عقب الكشف عن جرائم النظام في حرف السيول والفيضانات إلى المباني السكنية وفضح إهمال النظام وتقاعسه لإغاثة المواطنين المنكوبين بالسيول في خوزستان لجأ النظام على مضض إلى ذراعه الرئيسي والأساسي أي قمع المواطنين واعتقل ناشري أخبار السيول في خوزستان. وأعلن نائب قائد شرطة الفضاء المجازي للنظام أي شرطة «فتا» عن اعتقال ما لا يقل عن 24 شخصًا في المحافظة بسبب نشر أخبار الفيضانات والسيول.

بينما يحتج المواطنون المنكوبون بالسيول في مختلف المناطق منها محافظة خوزستان على كيفية نشرالأخبارتعلن شرطة «فتا» في محافظة خوزستان عن اعتقال 24 من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام الحكومية، وصف «شاهين حسنوند»، رئيس شرطة «فتا» في خوزستان، بأن أسباب اعتقال هؤلاء الأشخاص تعود إلى «نشر الأخبار المضللة» و«الإشاعات» وبحسب قوله، شكّل مصدرًا للقلق العام.

سبق أن كان المدعي العام ومحكمة الثورة لمدينة شوش قد أعلنا أنه قد تم القبض على شخص وضع مقطع فيديو بشأن سد «كرخه».

تعرضت تصرفات السلطات القضائية للجمهورية الإسلامية لانتقادات مختلفة من وقت حدوث الفيضانات والسيول في مختلف محافظات إيران ووسائل الإعلام الرسمية وعملية جهود الإغاثة التي تقوم بها المؤسسات الحكومية.

حتى الآن، تم وضع جزء كبير من الحوادث التي وقعت في المناطق المنكوبة من خلال مقاطع فيديو وصور للصحفيين المدنيين في الفضاء المجازي.
نظرًا لبث حقائق الفيضانات والسيول في خوزستان، ولا سيما نشر أخبار الاحتجاجات ومشاعر الغضب لدى المواطنين ضد مسؤولي النظام الإيراني في هذا الصدد، أصبح الدور المدمر لقوات الحرس بهذا الشأن واضحًا للجميع.

في الآونة الأخيرة، تم وضع العديد

زر الذهاب إلى الأعلى