الأخبارالمعارضة الإيرانية

احتجاج وانتفاضة المتقاعدين على مستوى البلاد وحضور لافت للنساء

هتاف المحتجين:"سمعنا ما يكفي من الأكاذيب، لن نصوت بعد الآن" و"كفى خداع الشعب يا برلمان ويا حكومة"

احتجاج وانتفاضة المتقاعدين على مستوى البلاد وحضور لافت للنساء

احتج يوم الأحد 18 أبريل متقاعدون ومستحقون لمعاشات الضمان الاجتماعي للأسبوع الثالث عشر منذ الأشهر الثلاثة الماضية، على الظروف المعيشية المتردية واحتجاجًا على ارتفاع الأسعار وتدني الأجور.

وجرت الاحتجاجات في العاصمة طهران و 16 مدينة أخرى، حيث دعا المتظاهرون إلى مقاطعة الانتخابات. وجاءت المسيرات والتجمعات بعد أن أرسلت القوات القمعية رسائل نصية تهديدية للمتقاعدين بمنعهم من المشاركة في الوقفات الاحتجاجية.

 

وتجمع المتقاعدون وأصحاب المعاشات في طهران ومدن أخرى أمام مؤسسة الضمان الاجتماعي وإدارات الضمان الاجتماعي العامة التابعة للنظام.

ففي طهران، سار المتظاهرون من موقع التجمع إلى مترو أنفاق شادمان. مرددين شعار “لم نصوت بعد الآن .. لم نر عدالة”، و “كفى خداعا يا برلمان .. يا حكومة”، و”الحكومة تخون .. البرلمان يدعم”، “لم نصوت .. سمعنا أكاذيب”، و”لا نتوقف عن الاحتجاجات ما لم ننتزع حقنا”، و”فقط في الشارع نحصل على حقوقنا”، و”اتحاد، اتحاد، مفتاح نصرنا”، و”مائدتنا خالية كفي ظلما”، و”اتحدوا أيها المعلمين وأيها العمال”، و” يجب إطلاق سراح الزميل المعتقل”، و” كفى وعدا، مائدتنا فارغة “، و” ألمنا هو ألمكم، أيها الناس، انضموا إلينا”.

 

بالإضافة إلى طهران، قام المتقاعدون في كرج، وأصفهان، والأهواز، وأراك، وكرمان، وكرمانشاه، وقزوين، وبندر عباس، ومشهد، ورشت، وأردبيل، وساري، وبهشهر، وبروجرد، ودزفول، وهفت تبه، وشوش بمظاهرات احتجاجية أمام دائرة الضمان الاجتماعي. في حين منعت قوات الشرطة القمعية، إلى جانب رجال الأمن في ثياب مدنية في معظم المدن المواطنين من الانضمام إلى المتظاهرين والتقاط مقاطع فيديو وصور.

وفي طهران، نشر المتظاهرون سفرة مائدة فارغة احتجاجًا على الظروف المعيشية للمتقاعدين. كان وجود النساء في تجمع المتقاعدين في طهران لافتا للغاية.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

19أبريل/نيسان 2021
Attachments area

زر الذهاب إلى الأعلى