المعارضة الإيرانية

هل ستکون هناك فتنة وفوضى بسقوط النظام الايراني؟

علاء کامل شبيب
كتابات – علاء کامل شبيب: منذ أن بدأت إحتمالات الحرب والمواجهة بين النظام الايراني والولايات المتحدة الامريکية تلوح في الافق وتقوم الاوساط العسکرية والسياسية المختصة بالاوضاع المتعلقة بهذه الحرب فيما لو وقعت، بطرح تقييماتها بشأنها والتي معظمها ضد النظام الايراني، فإن الاخير يحاول بمختلف الطرق العمل من أجل الحيلولة دون وقوع هذه الحرب لأن نهايته ستکون حتما فيها بموجب معظم التقديرات.

النظام الايراني ومن فرط خوفه وتوجسه من الاحتمالات السلبية الواردة بشأن مصيره فيما لو وقعت الحرب، فإنه عمل ويعمل من أجل الحيلولة دون ذلك وإنه من أجل التغطية على تقييم وإستنتاج الاوساط السياسية والعسکرية بشأن المواجهة والتي ليست في صالحهم، فإنهم يقومون بطرح أفکار ورٶى ضبابية بخصوص إن المنطقة ستغرق في فتنة وفوضى وأوضاع سلبية لايمکن أبدا السيطرة عليها وتٶثر هذه الاوضاع على بلدان المنطقة عموما وبلدان الخليج خصوصا، وهم بذلك يسعون للقول بأن بقاء هذا النظام هو الافضل للمنطقة وإنه ضمان لأمن والاستقرار فيها!

کيف يمکن لنظام يزعم أن بقائه ضمان للأمن والاستقرار في بلدان المنطقة وهو يتدخل ليل نهار في شٶونها الداخلية ويسيطر على 4 عواصم عربية ويعبث بها کما يشاء؟ کيف يمکن الثقة بهذا النظام وإعتباره ضمان للأمن والاستقرار في وقت إن مشروع خميني لايمکن أن يتوقف بل إنه مستمر ليشمل کافة بلدان المنطقة وإن النظام نفسه وأذرعه يٶکدون ذلك بکل صلافة؟ الواضح إن السبب والعامل الاساسي الذي أوجد الفوضى والفتنة في المنطقة هو هذا النظام وهم عندما يتحدثون عن فتنة وفوضى محتملة فکإنهم يريدون حرف الانظار عن فتنة وفوضى حالية نعيشها ونواجهها في المنطقة.

سقوط هذا النظام لايمکن أبدا أن ينجم عنه أية فتنة أو فوضى کما يزعمون بل إنه سيقضي عليها ويمهد لأوضاع أکثر أمنا خصوصا إذا ماعلمنا بأن هناك بديل سياسي ـ فکري جاهز للنظام الايراني يتمثل في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية والذي يعتبر أکبر وأهم وأقوى معارضة يعتد بها خصوصا وإن معظم الاوساط السياسية والاعلامية المتابعة والمختصة بالشأن الايراني، تٶکد بأن المقاومة الايرانية هي البديل الوحيد للنظام ولاسيما وإنه يتميز بکونه يمثل کافة أطياف ومکونات وشرائح الشعب الايراني ويقف من معظمها على مسافة واحدة، ولأن النظام الايراني يعلم جيدا بأن الامور في حال سقوطه ستٶول الى المقاومة الايرانية فإنه يريد تشويه وتحريف الحقائق من أجل عدم السماح بوصول الامور الى ذلك المنعطف التأريخي، ولکن هل يمکن حجب شعاع شمس بغربال وهل يمکن الوقوف بوجه العاصفة في بيت

زر الذهاب إلى الأعلى