المعارضة الإيرانية

جلسة رسمية في البرلمان البريطاني والمطالبة بدعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

 ديفيد ايمس-بوب بلكمن

ديفيد ايمس-بوب بلكمن
في آخر اجتماع رسمي للبرلمان البريطاني قبل العطلة ألقى كل من السير«ديفيد إيمس» و «بوب بلكمن» كلمة بشأن مشاركتهما في تجمعات المقاومة الإيرانية لمدة خمسة أيام في أشرف الثالث بألبانيا وأكدا ضرورة تغيير النظام وإنهاء الاستبداد الديني ودعم البديل الديمقراطي المتمثل في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية.

أكد السير ديفيد إيمس – نائب البرلمان البريطاني الرئيس المشارك للجنة البرلمانية من أجل إيران الحرة في كلمة له قائلًا:

نهاية الأسبوع الماضي كنت في ألبانيا لدعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية و زرت منزل أم «ترزا»… علينا ان نعمل المزيد من الأعمال لهؤلاء وكانت زيارة أشرف الثالث رائعة للغاية.

أكد بوب بلكمن – نائب البرلمان البريطاني قائلًا:

شاركت مؤخرًا برفقة صديقي المحترم في تجمع في أشرف الثالث بألبانيا ونظرًا لما يحدث في المنطقة علينا أن نبذل قصارى جهدنا ولكن الحقيقة هي أننا نحتاج إلى تغييرالنظام في إيران وإنهاء الاستبداد الديني.

كما كتبت صحيفة ساندي اكسبرس البريطانية في تقريرها عن تجمعات للمقاومة الإيرانية لمدة خمسة أيام في أشرف الثالث بألبانيا تقول: شخصيات ومتكلمون من مختلف بلدان العالم شاركوا في التجمعات بمن فيهم «رودي جولياني» والسناتور«جوزيف ليبرمان» من أمريكا ورئيس الوزراء الكندي السابق «استفن هاربر» ووزيرة الخارجية و وزيرة الدفاع السابقة لفرنسا «ميشل آليو ماري» وكذلك وفد من بريطانيا بقيادة النائب البريطاني الدكتور متيو آفورد.

زر الذهاب إلى الأعلى