المعارضة الإيرانية

تظاهرات تضامنية مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران في مختلف دول العالم

تظاهرات تضامنية مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران في مختلف دول العالم
تظاهرات إيرانيين في كندا وأوروبا ضد النظام الإيراني تضامنًا مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران
عقد إيرانيون أحرار من أنصار منظمة مجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية في الدول الأوروبية وأمريكا وكندا وقفات احتجاجية ضد النظام الإيراني ومن خلالها أعربوا عن تضامنهم مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران. وأقامت تلك الوقفات الاحتجاجية في مختلف المدن في أوروبا وأمريكا وكندا خلال يومي 13 -14 أبريل 2019.

رم

مظاهرات في روما

إيرانيون في العاصمة الإيطالية روما يتضامنون مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران
يوم السبت 13 أبريل أقيم تجمع من قبل إيرانيين أحرار أمام البرلمان الإيطالي في مدينة روما في ساحة «مونته جيتوريو» تضامنًا وتعاطفًا مع المواطنين المكلومين المنكوبين بالسيول في إيران.
في هذا البرنامج، عرض معرض للصور المؤلمة من أضرارالفيضانات التي لحقت بأرواح وممتلكات المواطنين المنكوبين بالسيول وتدميرالمدن والقرى أمام أنظارالمواطنين و المارين. في هذا التجمع، أوضح «إسماعيل محدث» أبعاد ونطاق واسع للأضرار الناجمة عن الفيضانات التي اجتاحت 70% من البلاد أي 28 محافظة و 269 مدينة و 55148 قرية، وثم عدّد أسباب توسيع.

 تورنتو

 تورنتو
اتاوا

إيرانيون أحرار في كندا (أتاوا وتورنتو) يتضامنون مع المواطنين المنكوبين بالسيول في جميع أنحاء إيران
يوم السبت 13 أبريل تحشدت مجموعة من الإيرانيين الأحرار وحماة المقاومة في مدينتي أتاوا وتورنتو أمام البرلمان الاتحادي في أتاوا و وسط مدينة تورنتو ومن خلالها أعربوا عن تضامنهم وتعاطفهم مع المواطنين المفجوعين في كارثة السيول والفيضانات في جميع المحافظات في إيران.
ودان المتحشدون دورًا قمعيًا لقوات الحرس في النهب والسرقة وتدمير موارد إيران الطبيعية والمسبب الرئيسي لدمارالبلاد.

السويد – يوتوبري – إيرانيون أحرار يعلنون تضامنهم مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران

السويد – يوتوبري – إيرانيون أحرار يعلنون تضامنهم مع المواطنين المنكوبين بالسيول في إيران
يوم السبت 13 أبريل السويد –يوتوبري- احتشدت مجموعة من الإيرانيين الأحرار وأنصارالمقاومة الإيرانية في وسط المدينة لأبداء تضامنهم وتعاطفهم مع المواطنين المفجوعين في كارثة السيول والفيضانات في جميع المحافظات في إيران.
ودان المجتمعون ولاية خامنئي المعادية للبشر وقوات الحرس المجرمة والقمعية و دورها في النهب والسرقة وتدمير موارد إيران الطبيعية والمسبب الرئيسي لكارثة السيول في البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى