الأخبارالمعارضة الإيرانية

الانتفاضة لازالت مستمرة

الانتفاضة لازالت مستمرة
من المٶکد وطبقا للمعلومات الواردة من داخل إيران عبر طرق مختلفة والتي تعتبر موثقة الى حد بعيد

الحوار المتمدن- سعاد عزيزکاتبة مختصة بالشأن الايراني:

من المٶکد وطبقا للمعلومات الواردة من داخل إيران عبر طرق مختلفة والتي تعتبر موثقة الى حد بعيد، فإن النظام الايراني وعلى الرغم من إنه قد قام بإستخدام أقصى مابوسعه لقمع الانتفاضة الغاضبة التي أعقبت قتل شرطة الاخلاق للشابة الکردية مهسا أميني، فإن هذه الانتفاضة لازالت مستمرة بل وحتى إن مدن جديدة تنضم لقافلة رفض النظام ويعلن النظام بنفسه نبأ مقتل عناصر من حرسه الثوري على يد المحتجين.
بحسب المعلومات التي أعلنتها أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، فإن الانتفاضة ضد النظام مستمرة في مناطق مختلفة من العاصمة طهران بما في ذلك اكباتان، صادقية، خاني آباد، أجودانيه، ولي العصر، ومدينة قدس، فضلا عن عشرات المدن، بما في ذلك مشهد، وبجنورد، ورشت، ولاهيجان، وكرمان، و مسجد سيلمان وبندر عباس وجيرفت وقم وكرمانشاه وشيراز وكوهردشت بكرج وأورمية وبيرانشهر ومهاباد وسنندج ونقدة وأصفهان كان مسرحا لمظاهرات ومواجهات بين المواطنين والقوات القمعية. وامتدت انتفاضة الشعب الإيراني إلى 169 مدينة في جميع المحافظات في نهاية اليوم الرابع عشر.
في طهران وبحسب المعلومات السابقة، و في خاني آباد، تظاهر شباب الانتفاضة باستخدام دراجات نارية في هذه المنطقة بشعار “الموت للديكتاتور”، وفي قلعة حسن خان (شهر قدس) اشتبك شباب الانتفاضة مع أفراد الباسيج وتلقوا درسا بليغا لهم. في طهران بارس، وعلى الرغم من وجود أعداد کبيرة من عناصر الحرس والوحدة الخاصة، فإن المواطنين جعلوهم يائسين من خلال التزمير المستمر والهتاف من داخل السيارات. وهذا يعني بأن مايقوله ويعلنه النظام بشأن سيطرته على الاوضاع بعد تماديه في الممارسات القمعية، ليس صحيحا ولايجسد مايحدث على أرض الواقع.
الانتفاضة الحالية التي يزعم النظام الايراني إنه قد أخمدها ويتفاخر بذلك، لکنها وکما أردفنا لازالت مستمرة وقد دخلت أسبوعها الثالث وخصوصا بعد أن إنتقلت الى عدة جامعات في طهران والاهم من ذلك إن شارة الانتفاضة قد إمتدت إلى ميدان الثورة وسط العاصمة، حيث ردد المحتجون هتافات ضد النظام والمرشد علي خامنئي. وهتف البعض “الموت للديكتاتور” في إشارة إلى المرشد، بينما نادى آخرون بإطلاق سراح المعتقلين من الطلاب والمتظاهرين على مدى الأيام الماضية. فيما أظهرت مقاطع مصورة تناقلها ناشطون عبر مواقع التواصل اشتباكات بين القوات الأمنية والطلاب، والذي يمکن إستشفافه بوضوح إن الانتفاضة لازالت مستمرة وإن کل ماقد قاله وزعمه النظام بشأن إخمادها قد تبدد وسط شعارات وهتافات الموت للمرشد والنظام.

زر الذهاب إلى الأعلى